الولايات المتحدة تدعم رومانيا في الجهود المبذولة للمساهمة في أمن الطاقة الإقليمي

 قال السفير الامريكي في بخارست هانز كليم  في بلويشت في القمة العالمية لطاقة أسبن إن أمريكا تدعم رومانيا في محاولتها للمساهمة في أمن الطاقة الإقليمي، وفقاً لمراسل وكالة ميديا فاكس للأنباء.

وقال السفير الأمريكي في بخارست، هانز كليم في قمة أسبن الطاقة، في بلويشت: ” تدعم الولايات المتحدة رومانيا في الجهود المبذولة للمساهمة في أمن الطاقة الإقليمي من خلال تطوير الترابط وتنويع أشكال الوقود والموارد. وندعم جهود رومانيا والمفوضية الأوروبية لإنشاء البنية التحتية لتحقيق تواصل أفضل بإمدادات الغاز “.

وأضاف السفير أيضا أن المشاركة في هذه القمة، وضعت “حجراً” في التعاون بين الرومانيين والأمريكيان.

وقال كليم: “هنا في بلويشت، فيما يتعلق بصناعة النفط هناك تاريخ طويل بين الرومان والأمريكان ويشرفنا جدا أن أكون هنا اليوم، لوضع حجر آخر في هذا التاريخ. ويفترض هذا التعاون في مجال الطاقة مشاركة العديد من الأطراف والإنتاج والتنمية والعديد من الشركات الأمريكية التي تحاول إدخال تكنولوجيات جديدة إلى رومانيا. وكانت الاستثمارات الأميركية متنوعة وواسعة، والشركات المصنعة مثل جنرال الكتريك التي تصنع معدات في مجالات النفط، وتمتلك مقراً هنا في بلويشت (…). بالطبع، هناك العديد من الخيارات الممكنة لضمان ازدهار رومانيا “.

وقال هانز كليم : “الطاقة هي أساس الرخاء الاقتصادي والوصول إلى مصادر واعية للطاقة هو مصدر قلق وطني لأي بلد في العالم. إن أمريكا تكرس جهودها للحصول على طاقة فعالة من حيث التكلفة ولأمن الطاقة. وتعمل الولايات المتحدة الأمريكية مع شركائها على إيجاد الحلول، وهي تمثل عنصراً أساسياً من عناصر الأمن القومي. ونحن نحاول إقامة شراكات مع المستهلكين، مع القطاعين العام والخاص، للضغط من أجل أمن الطاقة. وتمثل أوروبا أولوية قصوى بالنسبة للولايات المتحدة، وقد أدى استقلال الدول إلى التعاون من أجل مزيج الطاقة. ويجب أن تبقى روسيا جزءاً من مزيج الطاقة هذا. ويمكن تحقيق أمن الطاقة، في رأينا، من خلال تنويع أنواع الوقود والمصادر ووسائط النقل “.

ويقوم معهد أسبن رومانيا اليوم الاربعاء، بالشراكة مع مجلس مقاطعة براهوفا، وبلدية مدينة بلويشت، وجامعة البترول والغاز في بلويشت، وغرفة تجارة وصناعة براهوفا، بتنظيم الدورة الخامسة لقمة أسبن للطاقة في مدينة بلويشت.

(المصدر: وكالة الأنباء ميديا فاكس

المزيد من: ANA-News

    أضف تعليق