لاحتجاجات الرومانية في وسائل الإعلام الدولية: المشاركون غير راضين عن أعمال الحزب الحاكم

خرج عشرات الآلاف من المواطنين الرومان مساء الأحد 26/11/2017 في أكثر من 80 مدينة في رومانيا في احتجاجات ضد مشاريع حكومية لتعديل قوانين القضاء، وأخرى لتعديل القانون الضريبي، ونشرت الصحف الدولية عدم رضا الرومان الذين خرجوا إلى الشوارع ، فقد كتبت وكالة اسوشيتد  برس وصحيفة واشنطن بوست عن الاحتجاجات في رومانيا، قائلة أن الرومان غير راضين عن أعمال الحزب الحاكم الذي أطلقوا عليها اسم “الطاعون الأحمر”.

وكتب اسوشيتد برس: لقد أطلق “المتظاهرون الذين احتكوا قليلاً مع الشرطة على الحزب الحاكم الطاعون الأحمر، فقد تجمع آلاف الاشخاص في شوارع في مدن مثل كلوج، تيميشوارا، ياش، براشوف، سيبيو وكونستانتسا”. وذكرت وكالة يورونيوز للانباء أن 20 ألف شخص شاركوا في احتجاجات بخارست، وهم غير راضين عن مقترحات تعديل بعض قوانين القضاء.

وكتبت الصحيفة “لقد حقق وكلاءئ النيابة مع مئات المسؤولين، بمن فيهم رؤساء وزراء سابقين، وذلك فى جهودها لمكافحة الفساد على مدى السنوات العشر الماضية. وكانت المفوضية الاوروبية ودبلوماسيون أجانب وآلاف العاملين في السلك القضائي قد انتقدوا الاصلاحات القضائية التي اقترحتها السلطة الحاكمة”. وقالت وكالة رويترز للأنباء أنه في المجموع احتشد حوالي 000 50 شخص في بخارست، وفي مدن أخرى، وهتف المتظاهرون ضد الحكومة التي دعوا أعضاء بـ “اللصوص”.

ووفقا لمجلة دويتشه فيله، خرج الرومان إلى الشوارع للاحتجاج ضد خطة الحكومة في الحد من سلطة الهيئة الوطنية لمكافحة الفساد ، مشيرة إلى أن هذه هي المرة الثانية هذا العام التي توقظ استياء الناس ضد مقترحات لتعديل قوانين قضائية.

المزيد من: Mazen Rifai

    أضف تعليق