عملاء سريين لروسيا في مولدوفا

نشرت وكالة رويترز للأنباء مقالاً جاء فيه أن وفقاً لمصادر الدبلوماسيين الخمسة الذين طردوا مؤخراً من جمهورية مولدوفا كانوا عملاء سريين لجهاز الاستخبارات الروسية العسكرية (GRU) وكانوا يجندون مقاتلين للصراع الانفصالي في شرق أوكرانيا.

أعلنت الحكومة المولدوفية بتاريخ 29/5/2017 طرد خمسة دبلوماسيين روس دون توضيح لهذا القرار. وصرح رئيس الوزراء المولدوفي بافل فيليب بأن ذلك قد تم بناء على “أسباب وجيهة”. وانتقد بدوره الرئيس المولدوفي السيد إيغور دودون (الموالي لروسيا) القرار الذي أدى إلى طرد خمسة دبلوماسيين مولدوفيين من روسيا.

ووفقاً للمصادر المذكورة كان الدبلوماسيين الروس الخمسة وكلاء الخدمة الإستخبارات العسكرية الروسية (GRU) وكانوا يجندون أشخاصاً من المنطقة المولدوفية غاغاوزيا لإرسالهم إلى مناطق شرق أوكرانيا للمشاركة في القتال هناك.

ولا يمكن التدقيق من صحة هذه المعلومات من مصادر أخرى حيث رفضت وزارة الخارجية الروسية ووزارة الدفاع الروسية أي تعليقات بشأن هذه المسألة.

(المصدر: وكالة ميديافاكس للأنباء

المزيد من: ANA-News

    أضف تعليق